لماذا استخدم الصابون الطبيعي؟



سؤال يطرح نفسه, ما الذي يميز الصابون الطبيعي عن غيره؟ وما الذي يجعلنا نحرص على اقتناءه؟ خاصة ان الصابون التجاري متوافر بكثرة, وبأنواع مختلفة واسعار متفاوتة.


حسناً, اذا امعنت النظر فستجد ان اغلب الصابون التجاري لا يوجد في مكوناته كلمه (صابون)!!

فالصابون التجاري في حقيقة الامر لا يعتبر صابوناً وفقاً للوائح منظمة الغذاء والدواء الامريكية FDA, إنما هو خليط من منظفات كيميائية و مواد مُصَلِبة بالاضافة الى مواد مُصنعه للرغوة


اذا, ماهو تعريف الصابون حسب لوائح منظمة الغذاء والدواء الامريكية؟


يسمى المنتج "صابوناً" اذا كان يتكون من الأملاح القلوية و الأحماض الدهنية. و تكون فعالية التنظيف ناتجة من تفاعل الاملاح القلوية مع الأحماض الدهنية


(The bulk of the nonvolatile matter in the product consists of an alkali salt of fatty acids and the product's detergent properties are due to the alkali-fatty acid compounds, and the product is labeled, sold, and represented solely as soap.)

https://www.fda.gov/Cosmetics/GuidanceRegulation/LawsRegulations/ucm074201.htm#Soap



وهذا ما يحدث بالضبط في حالة إعداد الصابون الطبيعي حيث انه ينتج من تفاعل مادة قلوية (هيدروكسيد الصوديوم NaOH) مع الأحماض الدهنيه الموجودة في الزيوت الطبيعه اللطيفة علي البشرة مثل زيت الزيتون وزيت جوزالهند وغيرها


Fatty acid + NaOH = Soap + Glycerin


قد يتسأل البعض، أليس هيدروكسيد الصوديوم مادة كيميائية؟ فكيف يكون الصابون المصنع يدوياً منتجاً طبيعيا؟                    


 عند صنع الصابون الطبيعي، يتم حساب كمية هيدروكسيد الصوديوم وكمية الزيوت بدقة، ووفق عمليه حسابية، حتي يتم التأكد ان كمية هيدروكسيد الصوديوم المستخدمة سوف تُستهلك بشكل كامل في التفاعل الكيميائي مع الأحماض الدهنية. في الغالب يتم حساب كمية زائدة من الزيوت وزبدة الجسم المستخدمة بنسبة 3-7٪‏ وهو ما يُسمي بال Superfat او الكمية الزائدة من الدهون لكي تحتفظ بكافة خصائصها الرائعة للبشرة ولا تتحول الي صابون 


إذاً، التفاعل الكيميائي الناتج من تفاعل الأحماض الدهنيه مع هيدروكسيد الصوديوم يُغَيِّر خُواص كلٍ منهما تماما، والمنتج النهائي لن يحتوي أبداً علي ماده هيدروكسيد الصوديوم. انها مثل التفاعل الناتج بين ذرتي هيدروجين وذرة أكسجين لإنتاج الماء، حيث أن الخواص الفيزيائية والكيميائية تختلف تماما بعد التفاعل.


سوف نسرد هنا بعض المميزات للصابون المنزلي:


1- انه خالٍ تمام من المواد الكيميائية والمواد الضارة بالجسم.


2- يحتوي الصابون المنزلي علي مادة الجلسرين التي تنتج كمادة جانبية للتفاعل الكيميائي بين هيدروكسيد الصوديوم والأحماض الدهنيه. وهي في الواقع ناتج مرغوب فيه ومفيد جداً كمادة مرطبه للبشرة, حيث انها تمتص الرطوبة من الهواء وتحبسه في البشرة.


3- الصابون المنزلي يُصنَع من الزيوت الطبيعه اللطيفة و المُحبة للبشرة مثل زيت الزيتون، زيت جوز الهند، زيت الافوكادو بالاضافة الي الأنواع المختلفة من زبده الجسم مثل زبده الشيا، زبده الكاكاو وزبدة المانجو.


4- يمكن التحكم بخصائص الصابون المنزلي من حيث قوة التنظيف، مدى الترطيب و كمية الرغوة وذلك من خلال اختيار انواع مختلفه وتركيز مختلف للزيوت وزبدة الجسم. وبذلك يمكننا التحكم في خصائص الصابون بما يتناسب مع طبيعة البشرة. فكل صابون فريدٌ من نوعه, يحمل خصائص مختلفه ويكون فريداً ومتميزاً عن غيره.


5- يمكن إضافه العديد من المواد الطبيعية المفيدة للبشرة الي الصابون المنزلي لزيادة الترطيب مثل الحليب كما في صابونة الملكة بلقيس وصابونة هايدي، والعسل كما في صابونة كيلوبترا، ومهروس الفواكه والخضراوات مثل مهروس الافوكادو كما في صابون ميغيل، مهروس القرع كم في صابونة عرابة سندريلا، مهروس الفراولة والتوت مثل صابونة بابا سنفور، ومهروس الجزر كما في صابون سالي.


6- يمكن كذلك أضافه المقشرات الطبيعية المختلفة الي الصابون لزيادة فعالية التنظيف وأزاله خلايا البشرة السطحيه الميتة مثل الليفه الطبيعية، Poppy seeds بذور الخشخاش، بذور الفراولة والتوت البري، قشور الجوز، قشور البرتقال والليمون المجففة، الملح البحري، الشوفان، أوراق الشاي المجففه. مثل ماتحتويه صابونة ماما كوكو، صابونة عرابة سندريلا، وصابون جيفارا،


7- وهناك إضافات للتحكم في الدهون وإزاله الشوائب من البشرة مثل الفحم والطين بأنواعه المختلفة مثل صابون روميو و جولييت


 8- يمكن صنع الصابون الطبيعي بطرق واشكال مُحببه للأطفال، مما يجعل وقت الاستحمام ممتع بالنسبة لهم مثل مجموعة الحيوانات


الان, بعد ادراككِ للفائدة التي تحصدها بشرتك من الصابون الطبيعي, بالاضافة الى المتعة التي تستمتع بها حواسك نتيجة استخدامه, هل مازال لديك تردد في اقتناءه؟


نحب ان نسمع منكم


مع تحيات


اسرة عناية رغوة


لا توجد أسئلة بعد