fbpx

بشرتك.. ما الطريقة الأنسب للعناية بها..؟

محتويات المقالة

بشرتك هي أنت. و هي أكثر ما يعبر عن صحة جسمك الجسدية و النفسية.
ولكن الكثير من الناس يعتبر أن مسألة العناية بالبشرة أمر متعب و ممل
و بكل تأكيد أمر مكلف. ولكن ليس الأمر على هذا النحو. فالعناية بالبشرة
تحتاج أولاً و قبل كل شيء للمعرفة. ومن ثم اختيار المواد المناسبة لبشرتك.
وبعدها يمكنك الاستمتاع بالنتيجة……….وفيما يلي بعض أهم النصائح
التي يمكنك اتباعها للعناية ببشرتك

1 -حددي نوع بشرتك

فتحديد نوع البشرة ( جافة-دهنية-حساسة-مختلطة) يعتبر أمراً أساسياً.
و هو ما سيؤثر على كل ما سيأتي من طرق و أساليب و مواد للعناية بالبشرة.
فلكل نوع من أنواع البشرة مواد خاصة و أساليب خاصة .و إياك ان تستعملي
أي منتج لا يناسب طبيعة بشرتك مهما كان معروفاً.
فهذا يمكن أن يؤدي إلى نتائج قد تكون أكثر من سيئة

2 -التنظيف المستمر

يعتبر تنظيف البشرة من الأمور المهمة في عملية العناية بالبشرة.
وتختلف طريقة التنظيف و المواد المستخدمة فيه باختلاف نوع البشرة
و يمكن استخدام التونر أو الغسول المناسب لنوع بشرتك
أو في أبسط الحالات يمكن استخدام الماء في عملية تنظيف البشرة.
مع الانتباه أن لكل نوع بشرة طريقة مختلفة في التنظيف

3 – استخدمي الكريمات المرطبة

حيث أن هذه الكريمات تساعد على بقاء البشرة طرية و ناعمة الملمس
كما أنها تشكل طبقة حماية إضافية للبشرة. ولكن يجب الانتباه للنوع المستخدم.
حيث يجب أن يكون مناسباً تماماً لنوع البشرة. وإلى سوف تكون هناك آثار جانبية
فد تسبب بعض المشاكل لبعض أنواع البشرة مثل البشرة الدهنية

4 – استخدمي التونر

يعتبر التونر من المواد الأساسية في عملية العناية بالبشرة.
حيث يفضل أن يستخدم بشكل يومي . و هو يملك خصائص تسمح له
بتنظيف و ترطيب البشرة. و هناك بعض الأنواع يضاف لها بعض مغذيات البشرة
و بعض الفيتامينات. مما يجعله أحد أهم المواد التي من الممكن
أن تستخدميها عند العناية ببشرتك

5 – استخدمي السيروم المغذي

وهو من المواد التي أصبحت شائعة الآن في مجال التجميل و العناية بالبشرة
فهو يغذي البشرة .و يرطبها. وله دور في تجديد الخلايا.
و بالتالي فهو يعتبر مقاوم ممتاز لمظاهر الشيخوخة. ولذات السبب.
فهو يعتبر منتج مثالي لعلاج جروح و ندوب البشرة

6 – قومي بالتقشير الدوري لبشرتك

يقصد بالتقشير التخلص من الطبقة الخارجية للبشرة التي تحتوي على خلايا الجلد الميتة.
مما يعطي البشرة مظهراً شاحبا. و يفقد البشرة لرونقها و نضارتها.
كما أن هذه الخلايا الميتة قد تتراكم في المسامات. مما قد يسبب ظهور البثور و حب الشباب.
و للتقشير فوائد أخرى مثل تنشيط الدورة الدموية و التخفيف من التجاعيد
و السماح بوصول المواد المرطبة إلى عمق البشرة

7 – ممارسة الرياضة

لا يخفى على أحد ان ممارسة الرياضة تعتبر من الأمور الأساسية
للحفاظ على صحة الجسم عموماً. و بالتالي على صحة و نضارة البشرة بشكل تلقائي.
فممارسة الرياضة تنشط من الدورة الدموية
و بالتالي تزيد من إيصال الاوكسجين إلى خلايا البشرة.
كما أن التعرق المصاحب للرياضة ينظف مسامات الجلد.
و يخلصه من السموم و الجراثيم المتراكمة فيها.
مما يخفف من ظهور الالتهابات الجلدية و البثور.
و الرياضة تساعد في استعادة التوازن الهرموني في الجسم.
مما يخفف من مشاكل البشرة هرمونية المنشأ كحب الشباب مثلاً

8 – النوم

فالبشرة أحد أكثر أجزاء الجسم تأثراً بقلة النوم. فالحصول على قسط كافي من النوم
يسمح لخلايا البشرة بتجديد نفسها. كما أنه يسمح لها بالتعافي من أثير المواد الضارة .
التي تعرضت لها خلال النهار. ولقد أثبتت الدراسات أن النوم باكراً .
يضفي نضارةً و صفاءً على البشرة . وهو يحارب علامات التقدم بالسن.
مثل ظهور التجاعيد و خشونة البشرة

9 – العامل النفسي

فمعظم الدراسات تؤكد على وجود صلة بين مشاكل البشرة.
وبين التوتر والإجهاد النفسي والعصبي. فالقلق والاكتئاب
والضغط نفسي والضغط الناجم عن العمل. كلها عوامل تؤثر وبشدة على بشرتك.
فينصح بالابتعاد عنها ما أمكن. و بأخذ فترات من الراحة بين الحين والآخر
للتخفيف من حدة هذه الضغوطات و المشاكل.
ولإعطاء الجسم وقتاً كافياً للتعافي واسترجاع نشاطه .
ولا ننسى أن البشرة هي مرآة للجسم….و تذكري دوماُ أن

البشرة السليمة ما هي إلا انعكاس لجسم سليم

شارك المنشور :
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on telegram
منشورات قد تهمك
شارك خبراتك معنا

يمكنك مشاركة خبرتك وتجاربك الشخصية
معنا في عناية رغوة عن طريق كتابة محتوى
منشور الإنستجرام أو مقالة لنشرها هنا على مدونتنا وسيتم نشرها باسمك.